أخبار

شبح هجمات باريس يخيم على كلاسيكو إسبانيا

أكدت الحكومة الإسبانية اليوم الاثنين، أن مباراة “الكلاسيكو” السبت المقبل بين فريقي ريال مدريد وبرشلونة ستحظى بإجراءات أمنية خاصة، وذلك بعد أسبوع من الهجمات الدامية التي وقعت في باريس بالتزامن مع مباراة ودية بين فرنسا وألمانيا.
 
ودعت الحكومة الإسبانية جماهير الفريقين بالتزام الهدوء وإظهار التعاون مع قوات الأمن، لكي يخرج هذا الحدث الرياضي في أروع صوره دون وقوع حوادث.
 
وقالت ممثلة الحكومة في مدريد كونسيبسيو دانكاوسا، أن مباراة الكلاسيكو التي ستقام على ملعب سانيتاغو بيرنابيو تتسم بالخطورة العالية بطبيعة الحال، مشيرة إلى أنها ستفصح عن المزيد من إجراءات الأمن الخميس المقبل، عقب انتهاء الاجتماع الذي سيجمع بين مسؤولي ريال مدريد وبرشلونة.
 
وأضافت “منطقياً سنتخذ جميع الإجراءات الضرورية.. من المنطقي أن نأخذ في اعتبارنا ما حدث في فرنسا وسنزيد بأي شكل الإجراءات الأمنية”.
 
وأشارت المسؤولة الحكومية أن من بين الإجراءات الأمنية المزمع اتخاذها تشديد الرقابة في الدخول والخروج من الملعب، بالإضافة إلى التأكد من عدم دخول أي مشجع يحمل أسلحة أو ألعاباً نارية.
 
وطالبت دانكاوسا الجماهير التي ستحضر مباراة الكلاسيكو بالحفاظ على الهدوء، رغم اعترافها بأن كل الدول الأوروبية تخضع لاحتمالات التعرض لهجمات إرهابية، لأن الإرهاب أصبح عالمياً، وأنه يجب أمام مثل تلك المخاطر أخذ الحذر والحيطة ولكن دون خوف.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة