مجتمع

صحراء ميديا تنشر تفاصيل لقاء الرئيس الموريتاني بنواب الأغلبية

صحراء ميديا تنشر تفاصيل لقاء الرئيس الموريتاني بنواب الأغلبية

ولد عبد العزيز: الانتخابات بعد أشهر والمعارضة تسعى للمشاركة في الحكومة وهو ما أرفضه ما دمت في السلطة

قال الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز خلال حفل إفطار نظمه يوم الجمعة الماضي ودعا إليه عددا من نواب الأغلبية، إن الانتخابات البلدية والتشريعية ستنظم خلال “شهرين أو ثلاثة أو أربعة”، متسائلاً عن جاهزية نواب الأغلبية واستعدادهم “النفسي والعملي” لهذه الانتخابات.

وحسب ما أفادت به مصادر مطلعة لصحراء ميديا فإن آمنة منت مولود، نائب مقاطعة ألاك، قد ردت على الرئيس الموريتاني بأنهم “غير مستعدين وإذا كان بالإمكان تأجيل الانتخابات فذلك أفضل”، وهو ما رد عليه ولد عبد العزيز بابتسامة قبل أن يقول “الانتخابات لا بد من تنظيمها”.

وفي نفس السياق تدخل أحد نواب الأغلبية وقال “لقد شوش علينا ما يحدث في الساحة السياسية”، مشيراً إلى أن الرئيس يتحدث عن الانتخابات في الوقت الذي توجد مبادرة لحل الأزمة السياسية لدى مسعود ولد بلخير وهي التي تشترط إشراك المعارضة في حكومة وحدة وطنية.

الرئيس الموريتاني رد على النائب بالقول إنه “لا علاقة لي بمبادرة مسعود وهي مبادرة فردية ولست ملزما بها”، مضيفاً “إنني أقول لكم من هذا المنبر أن المعارضة لا تريد سوى إشراكها في السلطة وذلك ما أرفضه وسأظل أرفضه ما دمت في السلطة”، على حد تعبيره.

ووجه ولد عبد العزيز انتقادات شديدة اللهجة إلى المعارضة الموريتانية، حيث قال إنها “مجموعة من الأشخاص منذ 50 سنة وهم في السلطة ولا يشبعون منها”، مؤكداً بقوله “لن أشركهم معي في أي حكومة”، وفق قوله.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة