مجتمع

صحراء ميديا تنشر تفاصيل وفاة مواطن موريتاني بعد إطلاق النار عليه في بوكي

علمت صحراء ميديا من مصدر عائلي، في مقاطعة بوكي؛ جنوب شرق موريتانيا، أن مواطنا يدعى رمظان توفي في المستشفى بالعاصمة نواكشوط، متأثرا بالجروح التي أصيب بها في حادث إطلاق نار على السيارة التي كان يستقلها.

وقال المصدر، إن القتيل قدم إلى بوكي من قرية لعليبات المجاورة، حاملا إبنه لتلقي العلاج في مستشفى المدينة، وأنه بعد تماثله للشفاء، وفي طريق العودة، دخل في طريق يؤدي إلى ثكنة عسكرية، حيث تلقت السيارة وابلا من الرصاص.

وأضاف أن رمظان أصيب بجروح بليغة، فيما تمت إصابة ابنه المريض وكذا السائق، بجروح متفاوتة الخطورة، وتم نقلهم إلى نواكشوط، حيث توفي رمظان.

وتأتي الحادثة بعد استنفار أمني شرق البلاد، بعد اختفاء سيارة يشتبه في عودة ملكيتها إلى تنظيم القاعدة، داخل مدينة النعمة، ولا يزال البحث جار عنها.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة