مجتمع

صحفيان موريتانيان يفوزان في مسابقة لم يشاركا فيها

صحفيان موريتانيان يفوزان في مسابقة لم يشاركا فيها
عبر صحفيان موريتانيان عن استغرابهما لاعلان فوزهما في مسابقة سنوية ينظمها الاتحاد الأوربي في نواكشوط  رغم عدم مشاركتهما فيها. 
وقال الصحفيان وهما أحمد محمد المصطفى؛ ومحمد مولود اكاه؛ في رسالة موجهة لرئيس بعثة الاتحاد الأوربي إن إسميهما ورد في بيان للاتحاد؛ يؤكد فوزهما في مسابقة ” حبيب ولد محفوظ” السنوية للعام الماضي؛ رغم عدم المشاركة اصلا في هذه النسخة.
واتهم الصحفيان القسم الإعلامي للبعثة بالمراوغة والخداع؛ خلال طلبهما توضيح مبررات استخدام اسمينا في إعلان عام للجمهور، وعبر وسائل الإعلام
وشجب الاعلاميان الزج باسم الصحفي الرمز والأب المؤسس لحرية الإعلام في موريتانيا “حبيب ولد محفوظ” في قضية يشوبها الغموض، وتحفها أمارات الخداع والتآمر وعدم الشفافية، فقد عاش رحمه الله في مواجهة مثل هذه المسلكيات، ونذر قلمه لمحاربتها” وفق قولهم 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة