مجتمع

صحفي بإذاعة موريتانيا يقول إن الإدارة منعته من تقديم برنامج ظل يقدمه منذ 13 سنة

الاتحاد المهني للصحف المستقلة يدين قرار المنع

قال أحمد سالم ولد التباخ؛ الصحفي بإذاعة موريتانيا، إدارة الإذاعة أعفته من تقديم برنامجه الشهير “نسيم الصباح” الذي دأب على تقديمه منذ 13 سنة، واستبدلته بمقدم آخر.

وأدان الاتحاد المهني للصحف المستقلة في موريتانيا إجراء المنع ووصفه بغير المهني معتبرا إياه “قرارا مزاجيا بالدرجة الأولى”؛ بحسب تعبير بيان أصدره بالمناسبة.

وطالب الاتحاد الصحفي بعودة ولد التباخ “إلى برنامجه وجمهوره الذي خلقه وتفاعل معه طيلة 13 سنة من العطاء المتواصل”.

وحث بيان الاتحاد على “عدم التعرض للصحفيين بالعقوبات والمضايقات والقرارات المبنية على مواقف شخصية وغير مهنية”، مطالبا ب”وضعهم في ظروف عمل مواتية مهما وصلت درجة الاختلاف معهم في الرأي”.

وأكد الاتحاد على ضرورة “الابتعاد عن شخصنة القضايا المهنية بما يكفل للصحفيين حقوقهم ويحول دون الشطط في استغلال المنصب والنفوذ لأغراض شخصية”، على حد وصف البيان.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة