الساحل

ضحايا عنف الانتخابات الرئاسية يشتكون من الدولة السنغالية

ضحايا عنف الانتخابات الرئاسية يشتكون من الدولة السنغالية
قررت تنسيقية عائلات ضحايا العنف الذي شهدته السنغال قبل وبعد الانتخابات الرئاسية الماضية أن تشتكي من الدولة السنغالية لدى المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، مبررة ذلك بتباطؤ الدولة السنغالية في التعاطي مع ملفات الضحايا.
تنسيقية عائلات ضحايا العنف الذي شهدته الانتخابات الرئاسية شهر مارس الماضي، اتهمت الدولة السنغالية بـ”التلكؤ” في التعاطي مع ملفات أبنائهم.
وكان أعضاء التنسيقية قد نظموا يوم أمس الخميس وقفة احتجاجية بمقر منظمة العفو الدولية بالعاصمة دكار، طالبوا فيها بإعادة فتح الملفات حتى تتضح الحقيقة، وفق تعبيرهم.
تجدر الإشارة إلى أن السنغال شهدت شهر مارس الماضي أحداث عنف راح ضحيتها عدد من الأشخاص في العاصمة دكار وبعض الولايات الداخلية، وذلك أثناء رفض المعارضة لترشح الرئيس السابق عبد الله واد لولاية ثالثة.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة