مجتمع

طبيبة في نيجيريا تشفى بعد إصابتها بفيروس “إيبولا”

أعلن وزير الصحة في نيجيريا البروفيسور أنييبوتشي تشوكوو، اليوم الاثنين، عن شفاء طبيبة أصيبت مؤخرا بالحمى النزيفية الناتجة عن الإصابة بفيروس “إيبولا” القاتل.

وقد أخلي سبيل المريضة، التي تم التحفظ على اسمها، من طرف الوحدة المسؤولة عن عزل حالات “إيبولا” في مركز الحالات المستعجلة بمستشفى مينلاند في لاغوس؛ وهي أول طبيبة أنثى تصاب بفيروس “إيبولا” في هذا البلد.

وأوضح الوزير تشوكوو للصحفيين في لاغوس أن الطبيبة كانت ضمن وكلاء الصحة الذين كانوا على صلة، في البداية، بالمريض الأمريكي من أصل ليبيري، باتريك ساوير، الذي توفي بفيروس إيبولا قبل أيام في لاغوس.

كما أشار تشوكوو إلى أن الحالة الصحية للمريضة المخلى سبيلها، اعتبرت جيدة تماما من طرف الخبراء المكلفين بتسيير حالات الإصابة المؤكدة بحمى “إيبولا”.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة