مجتمع

عائلة ولد الصلاحي تتحدث معه في اتصال هاتفي من غوانتانامو

عائلة ولد الصلاحي تتحدث معه في اتصال هاتفي من غوانتانامو
أكد مصدر من عائلة محمدو ولد الصلاحي، السجين الموريتاني في غوانتانامو، أن عددا من أفراد العائلة تحدثوا صباح اليوم الاثنين (03/06/2013)، مع ولد الصلاحي عن طريق الصليب الأحمر الدولي، مؤكدين أنه ما يزال في السجن الأمريكي.
وقال المصدر العائلي في حديث لصحراء ميديا، إن ممثلية الصليب الأحمر في نواكشوط، مكنتهم من الاتصال بولد الصلاحي، والحديث معه لحوالي ساعة، وأن عدداً من أفراد العائلة تحدثوا معه، مشيرين إلى أنه “بخير”.
وكانت مصادر أمنية وحقوقية موريتانية قد أكدت في وقت سابق وصول السجينين محمدو ولد الصلاحي وأحمد ولد عبد العزيز، إضافة إلى سجين ثالث عرف باسم أبو يونس الموريتاني، إلى مطار نواكشوط ونقلتهم السلطات الموريتانية إلى جهات مجهولة.
وقد نفى البنتاغون بشكل قاطع الخبر الذي تداولته وسائل الإعلام الموريتانية، مشيراً إلى أنه لم يغادر السجن الأمريكي الواقع في جزيرة كوبا، أي سجين لا في إطار تحرير أو تسليم.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة