أخبار

عزيز في نواكشوط و إطلاق الحوار السياسي أبرز تحدياته

 

عاد الرئيس الموريتاني  محمد ولد عبد العزيز اليوم الأربعاء إلى نواكشوط قادما من ولاية داخلت  نواذيبو حيث أعطى إشارة انطلاق عمل طوافتين جديدتين تابعتين للبحرية الوطنية، كما تفقد بعض المرافق في العاصمة الاقتصادية.

وأعلن ولد عبد العزيز أن الحوار السياسي بين الحكومة والمعارضة سيجري في موعده، مشيرا إلى أن اتصالات مكثفة تجري مع مختلف الأطراف السياسية من أجل أن يبدأ الحوار فى موعده المحدد

وأكد ولد عبد العزيز في تصريحات صحفية بنواذيبو عقب تدشينه طوافتين لصالح البحرية الموريتانية،  وجود إرادة سياسية قوية لاحترام الآجال المحددة فى هذا الصدد.

ودشن ولد عبد العزيز  صباح اليوم  بميناء نواذيبو  طوافتين جديدتين ، تم بناؤهما بجمهورية الصين الشعبية على نفقة الدولة الموريتانية بمبلغ 42 مليون دولار، ما يعدل خمسة عشر مليار أوقية

وقطع الرئيس الموريتاني  الذي رافقه  عدد من أعضاء الحكومة وقائد الأركان العامة للجيوش وقائد البحرية الوطنية، الشريط الرمزي إيذانا ببدء تشغيل البارجتين كما أزاح الستار عن اللوحة التذكارية.

و أدى  ولد عبد العزيز بعد ذلك زيارة تفقد للأكاديمية البحرية التابعة للاركان العامة للجيوش،واستقبل من طرف قائد الأكاديمية  ،واستمع لشروح مفصلة عن دور هذه المنشأة في تكوين البحارة وتلبية متطلبات السوق في مجال الصيد.

وتسلم  ولد عبد العزيز رفقة قائد الأركان العامة للجيوش الفريق محمد ولد الشيخ محمد احمد، درع البحرية الوطنية ، تثمينا لدوره في رفع جاهزية القوات المسلحة والبحرية الوطنية على وجه الخصوص ،حسب القائمين على الأكاديمية .

 

 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة