أخبار

عزيز يتلقى رسالة من هولاند ودعوة زيارة من السيسي

تلقى الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، صباح اليوم الثلاثاء، رسالتين من رئيسي مصر وفرنسا، على التوالي عبد الفتاح السيسي وفرانسوا هولاند.
 
وبحسب مصادر رسمية فإن رسالة الرئيس الفرنسي كانت بخصوص قمة المناخ المقررة في باريس نهاية شهر نوفمبر الجاري.
 
وقالت الوكالة الموريتانية للأنباء نقلاً عن السفير الفرنسي في نواكشوط جويل مايير الذي سلم الرسالة، إنها حملت جوابا على رسالة سابقة من ولد عبد العزيز بخصوص القمة.
 
وتحدث السفير الفرنسي عن القمة معتبراً أنها “لقاء عالمي له أهمية خاصة لإنقاذ البشرية”، وأشار إلى أن الرئيس الموريتاني “قدم اقتراحات مهمة في هذا الشأن، وفرنسا تلقت تلك المقترحات بكل سرور”.
 
وعبر عن استعداد فرنسا التام لمساعدة ولد عبد العزيز و”مساندته بشكل خاص لصالح غرب أفريقيا ومنطقة الصحراء والساحل”.
 
من جهة أخرى عبر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عن رغبة مصر في تطوير العلاقات مع موريتانيا في كافة المجالات ودفعها نحو الأفضل، وذلك في الرسالة التي بعث بها اليوم إلى نظيره الموريتاني.
 
وتضمنت الرسالة دعوة خاصة لولد عبد العزيز لزيارة مصر في أقرب وقت ممكن للتباحث حول القضايا التي تهم الأمة العربية وأفريقيا بشكل عام علاوة على مجالات التعاون المشترك، وفق نص الرسالة.
 
وسلم الرسالة السفير المصري المعتمد في موريتانيا أحمد فاضل يعقوب خلال استقبال خصه به ولد عبد العزيز صباح اليوم.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة