أخبار

عزيز يهاجم « تواصل » ويتوعده بإجراءات (فيديو)

هاجم الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية « تواصل » المعارض وقال إنه حزبٌ يكفر الجميع ويحتكر الدين لصالحه، وتوعده بإجراءات « ستتخذ في الوقت »، وفق تعبيره.

ولد عبد العزيز الذي يتحدث في مؤتمر صحفي عقده ليل الخميس/الجمعة، قال إن هنالك « أحزاب أفكارها ليست وطنية وغريبة على المجتمع الموريتاني وتستفيد من تمويلات خارجية وأفكار خارجية ومن مناهجم خارجية ».

وأضاف ولد عبد العزيز في سياق حديثه عن حزب تواصل دون أن يذكره بالاسم إنه « يكفر الجميع ويحتكر الدين، ويعتبر مرشحيه مسلمون والتصويت لهم يدخل الجنة، ومن صوت ضدهم سيكسب سيئات ».

واعتبر ولد عبد العزيز أن ما يقوم به الحزب المعارض « ليس ديمقراطية، لذا طلبت من الشعب الموريتاني أن يُصوت ضدهم وقد استجاب ولبى ذلك النداء »، وفق تعبيره.

وفي سياق رده على سؤال للصحفية زينب بنت أربيه إن كان سيتخذ إجراءات ضد حزب تواصل، قال ولد عبد العزيز: « الإجراءات حسب الوقت، وما سيتم اتخاذه سيأتي في الوقت ».

وأكد ولد عبد العزيز أن حزب « تواصل » تراجع خلال الانتخابات الحالية، مشيراً إلى أنه لم يحقق سوى 14 نائباً من أصل 157 نائباً، بعد أن كان حقق في الانتخابات الماضية 16 نائباً من أصل 95 نائباً.

وعبر ولد عبد العزيز عن ارتياحه للنتائج التي حققها ائتلاف أحزاب الموالاة بحوالي 120 نائبا، مشيرا إلى تقدم حزب الاتحاد من أجل الجمهورية نسبيا، بعد حصوله على 89 نائبا، ينتظر أن تصل إلى 93 نائبا، وفق تعبيره.

وفي رده على سؤال عن حديث المعارضة عن التزوير، قال إن الكل يبرر فشله على التزوير، مشيرا إلى أن اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات أدت دورها .

وقال إن حزبه بعيد عن التزوير نظرا للظروف المحيطة به ، مشيرا إلى أن “جهات فى المعارضة ” هي التى عرفت بالتزوير .

اظهر المزيد

الشيخ محمد حرمه

رئيس تحرير موقع "صحراء ميديا"

مقالات ذات صلة