الساحل

عشرات القتلى في هجوم مسلح شمال شرق نيجيريا

قتل ما لا يقل عن 45 شخصا؛ أول أمس الأربعاء، في هجوم؛ نسب الى جماعة بوكو حرام، على قرية في شمال شرق نيجيريا، حيث تنشط حركة التمرد الاسلامية. 

وأعلن مسؤولون رسميون نيجيريون وشهود؛ أمس الخميس، أن الهجوم استهدف قرية (ازايا كورا) في منطقة مافا في ولاية بورنووانه، حيث تم احصاء 45 جثة في نهاية الهجوم، في حين اكد شهود مقتل عدد اخر من الاشخاص بعد فرارهم الى الادغال حيث نزفوا طويلا جراء اصابتهم بالرصاص . 

وتقع مافا على بعد خمسين كلم شرق مايدوغوري عاصمة ولاية بورنو.

وفي موضوع متصل؛ أعلنت مصادر طبية في نيجيريا مقتل 10 جنود في هجمات شنتها القوات النيجيرية، وأسفرت عن استعادة مدينتين صغيرتين استولت عليهما جماعة “بوكو حرام” المتشددة الأسبوع الماضي في شمال شرق البلاد.

وذكرت مصادر اعلامية؛ امس الخميس نقلا عن المصادر الطبية، إن كثيرين من أفراد ميلشيات تتكون من مدنيين وصيادين ساندوا مئات الجنود والطائرات المطاردة، ودارت معارك عنيفة أسفرت عن مقتل عشرة جنود وعدد غير معروف من المسلحين.

وقالت المصادر “تحررت غومبي وهونغ من نير بوكو حرام بفضل الجهود المشتركة للجنود ورجالنا”، مضيفة أن مقاتلي بوكو حرام هربوا وأن الجنود والصيادين يلاحقونهم.

واستولت جماعة “بوكو حرام” على قريتي غومبي وهونغ الخميس الماضي وأرغمت مئات السكان على الهرب, وأعلن الجيش إثرها أنه يشن عمليات في شمال شرق نيجيريا هدفها تطهير المنطقة من الإرهابيين.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة