مجتمع

عمال شركة موريتانيا للطيران يحتجون أمام ممثلية الخطوط التونسية في نواكشوط

عمال شركة موريتانيا للطيران يحتجون أمام ممثلية الخطوط التونسية في نواكشوط

الشركة بدأت العمل سنة 2007 قبل أن تعلن إفلاسها سنة 2010

نظم العشرات من عمال شركة موريتانيا للطيران (موريتانيا إيرويز) صباح اليوم الأحد وقفة احتجاجية أمام مقر الخطوط التونسية بالعاصمة نواكشوط، من أجل المطالبة بما قالوا إنها “حقوقهم لدى الشركة التونسية كمتأخرات لم تسدد لهم منذ أكثر من سنة”.

وقال اعبيدي ولد سيدي إبراهيم، المتحدث باسم العمال في تصريح لصحراء ميديا، إنهم “ينظمون هذه الوقفة أمام الخطوط التونسية بصفتها المساهم الرئيسي في موريتانيا إيرويز، حيث تمتلك نسبة 51% من أسهمها”.

وأضاف ولد سيدي إبراهيم أنهم “ارتاحوا” لتشكيل لجنة موريتانية تونسية مشتركة من أجل تسوية وضعية شركة موريتانيا للطيران، مشيراً إلى أن ممثلين عن اللجنة حضروا إلى العاصمة نواكشوط بهدف تصفية الشركة ودفع مستحقات العمال “إلا أننا فوجئنا بقرار من المحكمة يقضي بوقف التصفية وذلك بناء على طلب تقدم به اثنان من العمال من أصل 160 عاملاً في الشركة”، وفق تعبيره.

وقال العمال المشاركون في الوقفة إن الهدف منها هو “لفت الأنظار إلى قضيتهم ومطالبة جميع الشركاء بالعمل الجاد من أجل يتمكنوا من الحصول على جميع حقوقهم لدى موريتانيا للطيران”.

وتجدر الإشارة إلى أن موريتانيا للطيران أنشأت دجمبر 2006 بشراكة تونسية موريتانية، ويصل رأس مالها إلى 10 ملايين دولار أمريكي تمتلك الخطوط التونسية 51% منها، فيما تمتلك الحكومة الموريتانية نسبة 10% فقط.

وأمام ضغوط مالية كبيرة عجزت الشركة عن تسديد ديونها لتعلن بعد ذلك عن إفلاسها التام، حيث أوقفت أنشطتها بشكل كامل دجمبر 2010.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة