افريقيا

غامبيا تمسح آثار “جامي” وتسحب العملة التي تحمل صورته

أعلنت السلطات في دولة غامبيا أنها بصدد سحب العملة الورقية التي تحمل صور الرئيس السابق يحيى جامي الذي أطيح مطلع العام الجاري (2017) بعد عقدين من حكمه لغامبيا بقبضة من حديد.
 
وقال محافظ البنك المركزي الغامبي بكاري جامي، إن البنك سيضخ في السوق أوراقاً جديداً ابتداء من شهر فبراير 2018، ستكون خالية من صور الدكتاتور، وأوضح محافظ البنك أن العملة الجديدة ستكون ورقية ومن فئة 200 و20 دالاسي.
 
ويعد سحب العملة القديمة التي تحمل صور جامي، بمثابة محو لآخر آثار الرجل الذي حكم البلاد بقبضة من حديدة طيلة 22 عاماً، وانتهى به المطاف في منفاه الاختياري بدولة غينيا الاستوائية.
 
وكان جامي قد أقدم عام 2015 على ضخ أوراق من العملة تحمل صورته، بالتزامن مع جملة من القرارات المثيرة للجدل، على غرار اعتماد اللغة العربية لغة رسمية للبلد الذي لا يوجد به أي متحدثين بالعربية.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة