مجتمع

غاو: هطول أمطار غزيرة يوقف الإشتباكات بين الجماعات المسلحة

غاو: هطول أمطار غزيرة يوقف الإشتباكات بين الجماعات المسلحة

أنباء عن وصول 20 سيارة إلى المدينة كإمداد للجماعات الإسلامية المسلحة

أفادت مصادر محلية بمدينة غاو، بإقليم أزواد شمالي مالي، أن الاشتباكات التي اندلعت صباح اليوم توقفت بعد هطول أمطار غزيرة على المدينة والمناطق المحيطة بها، وكانت الاشتباكات في الساعات الأولى من الليلة تشهد أوجها في محيط المطار حيث تتحصن الحركة الوطنية لتحرير أزواد.

وقد قامت الجماعات الإسلامية المسلحة بقصف المنطقة العسكرية للحركة الوطنية المعروفة محلياً في منطقة (كورو غوسو)، حيث استخدمت المدفعية الثقيلة الراجمة والجراد وصواريخ الآر بي جي، فيما ردت الحركة الوطنية بقذيفة واحدة سقطت في المدينة دون أن تخلف أي حسائر، حسب ما أورده لصحراء ميديا أحد مقاتلي حركة التوحيد والجهاد في غرب إفريقيا.

وقد أكد أبو داود، القيادي في حركة التوحيد والجهاد أن الحصيلة في صفوف الحركات الإسلامية هي قتيل وأربعة جرحى، على حد تعبيره.

فيما أكد مصدر آخر من الجماعات الإسلامية أن هنالك 3 قتلى في صفوفهم، مشيراً إلى أن اثنين من القتلى ينتمون إلى قبائل الفلان بينما ينتمي الآخر إلى قبائل الطوارق، مؤكداً أن السكان المحليين دعموهم بشكل كبير “فقد احتجزوا بعض الاسرى وقاموا بإعداد الأكل والشراب للمجاهدين أثناء القتال”، وفق تعبيره.

هذا وقد تعثر على مراسل صحراء ميديا في المنطقة الوصول إلى مصادر في الحركة الوطنية لتحرير أزواد التي فقدت السيطرة على مقرها في مدينة غاو.

وهنالك أنباء في المنطقة تفيد بأن إمدادات وصلت إلى المدينة تتكون من عشرين سيارة تابعة للجماعات الإسلامية المسلحة.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة