أخبار

غرق 31 مهاجرا وإنقاذ مائتين قبالة السواحل لليبية

 

 قال مسؤولون إن 31 مهاجرا على الأقل لقوا حتفهم بعد أن غرق قاربهم قبالة الساحل الغربي لليبيا اليوم السبت فيما أعيد نحو 200 من الناجين إلى ميناء في طرابلس.

وقال قائد في خفر السواحل الليبي، إن المهاجرين كانوا في قاربين قبالة الساحل قرب القره بوللي شرقي طرابلس أحدهما غرق بالفعل عندما وصل خفر السواحل إلى الموقع.

وأضاف أن القارب غرق وانتشر المهاجرون في البحر وحاول بعضهم السباحة نحو الساحل فيما تم إنقاذ 60 شخصا لأنهم تمسكوا بما تبقى من القارب وانتشل 140 مهاجرا آخرين من القارب الآخر.

وتم نقل جثث القتلى، ومن بينهم عدد من الأطفال، إلى قاعدة بحرية في طرابلس.

وتنتشل سفن إغاثة دولية أغلب المهاجرين وتصطحبهم إلى إيطاليا التي وصل إليها أكثر من 115 ألفا حتى الآن هذا العام، على الرغم من تزايد الأعداد التي يعترضها خفر السواحل الليبي المدعوم من أوروبا ويعيدها إلى حيث انطلقت.

وقالت المنظمة الدولية للهجرة يوم الجمعة إن البحر المتوسط أصبح أكبر منطقة حدودية في عدد الوفيات بالعالم منذ عام 2000.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة