أخبار

غينيا: مرشح المعارضة يرفض الاعتراف بنتائج الانتخابات

أعلن  مرشح المعارضة الرئيس في غينيا سيلو دالين ديالو انسحابه من الانتخابات الرئاسية ووصفها بـ”المزورة”، مضيفا أنه لن يعترف بنتيجتها.
 
ويأتى قرار المرشح  فى وقت بدأت اللجنة الوطنية للانتخابات إعلان النتائج الأولية للانتخابات التي جرت يوم الأحد الماضي والتي من المتوقع أن تبقي الرئيس الحالي ألفا كوندي لفترة رئاسية ثانية مدتها خمس سنوات .

وقال مدير حملة ديالو الانتخابية أبو بكر سيلا “أيا كانت النتائج التي ستعلن فإننا سنعتبر إنها ليس لها علاقة بالواقع. في كل الأحوال لن نعترف بها.”

وأظهرت أرقام  ثلاث من الدوائر الانتخابية الخمس بالعاصمة كوناكري حصول كوندي على نسب تتراوح بين 55 فى المائة و60 فى المائة.

فى السياق ذاته ظهرت نتائج أولية لدوائر انتخابية أخرى أذاعتها محطات إذاعية تقدم كوندي بفارق واضح، لكن محللين كثيرين يتوقعون ان تأتي النتائج متقاربة بما يستدعي جولة إعادة ستكون في الغالب بين كوندي ومنافسه الرئيس ديالو الذي لم يتضح كيف سيؤثر انسحابه على العملية.

وأدلى ملايين من الناخبين الذين يمثلون حوالي 75 بالمئة من السكان بأصواتهم في انتخابات الأحد وهي ثاني انتخابات حرة في غينيا منذ استقلالها قبل حوالي 60 عاما.
 
ولغينيا تاريخ من العنف السياسي بما ذلك العنف المرتبط بانتخابات عام 2010 التي جاءت بكوندي إلى السلطة. 
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة