مجتمع

فرانس برس : حركة عسكرية موريتانية في موريشيوس

أوردت وكالة الصحافة الفرنسية (فرانس برس) خطأ طريفا، خلال تغطيتها لنتائج الانتخابات التشريعية التي أجريت أمس في موريشيوس. أقحمت فيه اسم موريتانيا عن طريق الخطأ.
 
وقالت الوكالة التي تعد إحدى أكبر أربع وكالات عالمية للأنباء، “ويتزعم المعارضة الرئيس السابق انيرود جونيوت. وخاضت المعارضة الانتخابات في مواجهة ائتلاف حزب العمل بزعامة رئيس الوزراء المنتهية ولايته نافين شاندرا والحركة العسكرية الموريتانية بزعامة رئيس الوزراء السابق بول بيرينجيه. ولم يفز ائتلاف حزب العمل سوى ب 13 مقعدا”.
 
وحقق المعارضة الموريشيوسية فوزا مفاجئا، حيث حصل ائتلاف “الشعب” المعارض الذي يضم الحركة الاشتراكية والحزب الاشتراكي الديمقراطي وحركة التحرير على 47 من أصل 62 مقعدا في الجمعية الوطنية في الانتخابات التي نظمت أول أمس الأربعاء.
 
وتعتبر جزر موريشيوس الواقعة في المحيط الهندي قبالة افريقيا، دولة ديمقراطية مستقرة منذ استقلالها عن بريطانيا في 1968.
  
وتضم موريشيوس 1,3 مليون نسمة هم خليط من الشعوب والثقافات واللغات التي تعكس تاريخ سكان الأرخبيل بداء من وصول المستكشفين البرتغاليين والهولنديين الى المستعمرين الفرنسيين والبريطانيين، والأشخاص الذين جلبوا من افريقيا تحت طائلة تجارة الرقيق، والعمال القادمين من الهند والصين.
 
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة