الساحل

فرنسا تنفق 42 مليون يورو لمواجهة التطرف بالساحل

أعلن وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف أن فرنسا تعتزم إنفاق 42 مليون يورو لمساعدة الدول الواقعة في منطقة الساحل والصحراء على الاستعداد لمواجهة هجمات الجماعات المسلحة بالمنطقة.

وقال كازونوف إن إنفاق 42 مليون يورو سيكون بين 2017و2022 لتدريب دول الساحل الافريقي على مواجهة  ما وصفها بالهجمات الارهابية وصدها في دول الساحل الخمس .

وأكد وزير الداخلية الفرنسي فى تصريح صحافي أثناء زيارته للسنغال أن 24 مليون يورو ستنفق في المعدات الخاصة بمواجهة التطرف والإرهاب.

وتعد مجموعة دول الساحل الخمسة منظمة اقليمية تضم تشاد والنيجر وبوركينافاسو ومالي وموريتانيا تعاني بعضها من هجمات إرهابية كان آخرها الهجوم على مخيم في النيجر اودى بحياة 22 جنديا واصابة  5آخرين الخميس الماضي.

وعززت فرنسا فى السنوات الأخيرة وجودها في المنطقة، إذ قادت الهجوم على القاعدة في شمال مالي لتبسط السيطرة عليها من جديد مطلع عام 2013.

وتنتشر القوات الفرنسية عبر تشاد وموريتانيا والنيجر ومالي وبوركينا فاسو بقوة تضم 3500 جنديا مهمتها تعقب المتشددين.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة