ثقافة وفن

فيديو غنائي ينقل سعادة سكان نواكشوط إلى أنحاء العالم

 
حصد فيديو غنائي جديد في موريتانيا، حوالي 28 ألف مشاهدة خلال خمسة أيام من نشره على موقع “يوتوب”.
 
ويأتي الفيديو الجديد تحت عنوان “نحن سعداء..في نواكشوط” ضمن سلسلة عالمية، تحت العنوان نفسه، تظهر سكان مدن في 62 دولة عبر أنحاء العالم، وهم سعداء ويعيشون لحظات فرح، على وقع أغنية الفنان الأميركي فاريل وليامز.
 
وعبر مشاهده التي صورت بطريقة احترافية، تتجول الكاميرا في مختلف مناطق نواكشوط، ناقلة جانباً من السعادة، في فسحة وسط زحمة الحياة اليومية، وذلك عبر عدد من النجوم والمشاهير وشباب وأطفال متعددي المشارب.
 
وشارك في مشاهد الفيديو ثلاثة لاعبين من المنتخب الموريتاني (المرابطون) هم آدما با، ومولاي أحمد خليل (بسام)، وأحمد ولد أحمدو.  إضافة للفنان الكوميدي بنه ولد الشنوف، ومطرب الراب الموريتاني المعروف باسم “آدفايزر”.
 
الفيلم من  إخراج أحمد محم، وإنتاج تيجاني ر، وسيدي أحمد ولد محمد يحيى، وحسن ولد الشيكر، وصور لقطاته الجوية “ميني روج”.  في حين رعته “كوسطا كولا” وهي شركة موريتانية جديدة تنتج المشروبات الغازية، لتنافس الشركات العالمية في السوق المحلي.
 
وقال سيدي أحمد ولد محمد يحيى؛ أحد منتجي الفيديو، إنه سعى لإظهار الجانب السعيد والمتفائل في حياة سكان مدينة نواكشوط، مضيفا أنها حالة عالمية، حيث قام سكان العديد من المدن في العالم بأداء رقصات تعبر عن الفرح في مدنهم، ليتشاركوها مع الآخرين عبر العالم.

للإطلاع على الفيديو يرجى الضغط هنا  

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة