أخبار

فيسبوك يهدد سوق الاعلانات التلفزيونية

أعلنت شركة فيس بوك عن مجموعة جديدة من الخدمات الإعلانية أمس الأحد، يهدف معظمها إلى صرف المعلنين عن التلفزيون وجلب إشهاراتهم إلى الشبكة الاجتماعية ذات 1.5 مليار مستخدم.

وصممت الشركة الخدمات الإعلانية -التي يتوفر معظمها أيضا عبر تطبيق إنستغرام المملوك لفيس بوك-  للاستفادة من نقاط قوة الشبكة الاجتماعية على الهواتف المحمولة.

وتسعى فيس بوك إلى إقناع المعلنين خاصة الذين يستخدمون الفيديو بأن أموالهم ستنفق بشكل أفضل إذا وجهت للإعلان عبر الهواتف بدلا من التلفزيون خاصة وأن الأجيال الجديدة تقضي وقتا أطول مع هواتفها وليس أمام التلفزيون.

 ومن بين الخدمات الجديدة إعلانات “التوعية بالعلامة التجارية” والتي تهدف للوصول لعدد كبير من الأشخاص للترويج لاسم شركة ما.

ويستطيع المعلنون استطلاع رأي المستخدمين عبر الهواتف المحمولة بشأن إعلان شاهدوه وهو ما لم يكن متاحا إلا عبر أجهزة الكمبيوتر المكتبية، كما في إمكانهم استخدام صيغة تمكنهم من عرض عدة إعلانات مرئية في وقت واحد يتنقل المستخدمون بينها.

وجاء الإعلان عن الخدمات الجديدة قبل “أسبوع الإعلان” الثاني عشر في مدينة نيويورك والذي يمتد من الاثنين إلى الجمعة المقبل ويجمع أكبر المعلنين والشركات بالعالم.
 
وتملك الشركة أشهر تطبيق بالعالم للهواتف المحمولة وتجني أكثر من ثلاثة أرباع عائداتها السنوية التي تتجاوز 10 مليارات دولار من الإعلانات على الهواتف.
 
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة