أخبارافريقيا

قتلى في هجوم جديد شمال شرقي نيجيريا

لقي خمسة أشخاص مصرعهم، خلال هجوم شنه مسلحون ينتمون  لتنظيم الدولة الاسلامية (داعش) أمس السبت في ولاية بورنو الواقعة شمال شرقي نيجيريا.

وأفادت مصادر إعلامية، اليوم الأحد، أن مقاتلين من تنظيم داعش، “ولاية غرب إفريقيا”، كانوا على متن شاحنات مزودة بأسلحة رشاشة، هاجموا بلدة “غاجيرام” الواقعة على بعد 80 كلم، عن عاصمة الولاية ميدوغوري ، مشيرة إلى أنهم استهدفوا صيادين وعناصر كانوا يحرسون البلدة من الهجمات.

ونقلت ذات المصادر، عن قائد ميليشيا يدعى باباكورا كولو  “خسرنا خمسة رجال في الهجوم”، وتعرضت المنطقة التي تقع فيها غاجيرام لهجمات عدة شنها مسلحون خلال السنوات الأخيرة واستهدفت جنودا وسكان.

وازداد خلال الشهرين الماضيين عدد الكمائن التي استهدفت الجنود، وعمليات خطف المدنيين ونقاط التفتيش الزائفة، وجاء ارتفاع عدد الهجمات، بعدما أقام الجيش النيجيري معسكرات ضخمة في شمال شرق البلاد، لمواجهة الهجمات المتكررة.

وجندت السلطات في الولاية مئات الصيادين وعناصر الميليشيات لملء الفراغ الذي خلفه انسحاب الجنود من معسكرات صغيرة، لكنهم تعرضوا لهجمات متكررة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى