الساحل

قمة أفريقية مصغرة مع “زيدا” في أحد فنادق واغادوغو

يجري رؤساء غانا ونيجيريا والسنغال، اليوم الأربعاء محادثات مع الكولونيل اسحق زيدا الذي يتولى رئاسة المرحلة الانتقالية في بوركينافاسو وتعهد بإعادة السلطة إلى المدنيين، بهدف تسهيل الانتقال الديمقراطي في البلاد.

وقد بدأ الرؤساء الثلاثة محادثاتهم مع زيدا في إطار اجتماع مغلق حوالي الساعة 11,00 بالتوقيتين المحلي وغرينتش، في صالون أحد الفنادق الفخمة في حي راق من العاصمة واغادوغو يضم أيضا القصر الرئاسي.

وسيلتقي الرؤساء الأفارقة الثلاثة بعد ذلك ممثلي أحزاب المعارضة والمجتمع المدني قبل مغادرة البلاد في المساء.

وستقدم المعارضة كما صرح أحد زعمائها، “خارطة طريق” إلى جون دراماني مهاما، رئيس غانا الذي يتولى الرئاسة الدورية للمجموعة الاقتصادية لغرب أفريقيا “كي لا تتجاوز المرحلة الانتقالية نوفمبر 2015”.

وكان الرئيس السنغالي ماكي صال أول الواصلين حيث حطت طائرته حوالي الساعة 9,30 في بوركينا، فيما تبعه نظيره النيجيري غودلاك جوناثان بعد عشرين دقيقة؛ وجون دراماني مهاما كان آخر الواصلين حوالي الساعة 10,15.

وتضم المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا 15 دولة عضو منها السنغال وغانا ونيجيريا وبوركينافاسو.

وقد توجه الكولونيل زيدا إلى مدرج المطار لاستقبال زواره الذين عانقهم بعد التحية العسكرية بدون عزف النشيد الوطني، كما أفاد مراسل وكالة فرانس برس.

وحضر إلى المطار أيضا سفراء فرنسا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، أهم الممثليات الأجنبية الموجودة في بوركينافاسو.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة