أخبارالساحل

قوة الساحل.. وعود جديدة بالدعم

عبر الأمين العام المساعد للأمم المتحدة المكلف بعمليات حفظ السلام جان بيير لاكروا أمس الخميس عن استعداد الأمم المتحدة لتقديم “دعم ملموس جدا” للقوة المشتركة لمجموعة الخمس في الساحل.

وقال جان بيير لاكروا في تصريح صحفي بعد لقاء جمعه بالرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز في بروكسل إن الأمم المتحدة مستعدة لتقديم الدعم للقوة المشتركة لمجموعة الخمس عبر المينيسما المتواجدة في مالي، “من أجل تمكينها بشكل سريع من إحراز النتائج المرجوة”.

وأكد الأمين العام المساعد للأمم المتحدة المكلف بعمليات حفظ السلام “التزام الأمم المتحدة القوي جدا إلى جانب مجموعة الخمس في الساحل وهذه هي رسالتنا الأساسية” حسب تعبيره.

وقال جان بيير لاكروا إن الأمم المتحدة ظلت دائما الصديق الأفضل لمجموعة الساحل، مؤكدا استعدادها لتقديم دعم مادي ولوجستي “أكثر من أي وقت مضى لهذه المجموعة”.

ويعقد في العاصمة البلجيكية بروكسل اليوم الجمعة مؤتمر الدولي رفيع المستوى حول الساحل، يهدف إلى مساندة الجهود التي تقوم بها دول مجموعة الخمس في الساحل، عبر القوة المشتركة لمكافحة الإرهاب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة