مجتمع

قيادي معارض: مسيرتنا القادمة ستنطلق من مركز الاستطباب الوطني باتجاه ساحة بن عباس

تبادل للأدوار داخل لجان منسقية المعارضة الموريتانية موازاة مع انتقال الرئاسة الدورية إلى حزب “حاتم

أكد قيادي في منسقية المعارضة الديمقراطية في موريتانيا، أن قادتها اتفقوا على أن تنطلق المسيرة القادمة والمقررة في الـ 18 من الشهر الجاري من ملتقى طرق مركز الاستطباب الوطني باتجاه ساحة مسجد بن عباس.

وقال القيادي المعارض؛ والذي فضل عدم ذكر اسمه، في اتصال مع صحراء ميديا، أن مجلس الرؤساء أجرى بعض التعديلات على لجان المنسقية الداخلية موازاة مع انتقال الرئاسة الدورية إلى حزب “حاتم“.

وأضاف المصدر؛ أن اللجنة الدائمة للمنسقية انتقلت إلى النائب البرلماني عن حزب تواصل السالك ولد سيدي محمود؛ فيما أسندت اللجنة الدبلوماسية لحزب التكتل ممثلا في السفير السابق محمد محمود ولد ودادي؛ بينما ذهبت رئاسة اللجنة السياسية إلى الوزير السابق الداه ولد عبد الجليل من حزب التجمع؛ ولجنة الاعلام لسيد أحمد ولد السالك من حزب المستقبل الوليد؛ في حين أسندت رئاسة لجنة التنظيم لمحمد ولد سالم من اتحاد قوى التقدم؛ وكان نصيب حزب طلائع قوى التغيير لجنة العلاقات مع الغير برئاسة جمال ولد الداه.

يشار إلى أن منسقية المعارضة دعت لعقد مؤتمر صحفي زوال اليوم بمقر حزب “حاتم” يتوقع أن يتم خلاله نقل الرئاسة الدورية للمنسقية من مولاي العربي إلى صالح ولد حننا؛ بعد ان اعتذر عنها رئيس حزب التجمع أحمد ولد سيدي باب.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة