الساحل

كيدال تعيش يوماً من المواجهات العنيفة (صور خاصة)

تمكنت الحركات الأزوادية المسلحة من السيطرة مساء اليوم الأربعاء على المعسكر رقم (1) في مدينة كيدال، والذي كان يتمركز فيه الجيش المالي، وذلك بعد ساعات من المواجهات العنيفة مع الجيش الحكومي.

وكانت أنباء قادمة من باماكو قد تحدثت عن سيطرة الجيش المالي على مقر حاكم كيدال، وسط المدينة وهي الأنباء التي لم تؤكد حتى الآن من جهات رسمية في باماكو.

الجيش المالي بدأ الهجوم صباح اليوم عند تمام الساعة العاشرة صباحا بالتوقيت العالمي الموحد (غرينتش)، بهدف استعادة السيطرة على المدينة بعد أربعة أيام من وقوعها تحت حكم الحركات المسلحة.

الهجوم المالي بدأ من الغرب والشمال والجنوب، باستخدام وحدات عسكرية متنقلة على الأرجل وعلى آليات عسكرية مدرعة، قصفت المدينة بالمدفعية الثقيلة وبقذائف الهاون، ما اثار حالة من الرعب في أوساط السكان المدنيين.

الحركات الأزوادية ركزت قوتها في المنطقة الشرقية من المدينة، وبدأت بالدفاع عن مقر الحاكم الذي رفعت عليه علم أزواد بدل العلم المالي، كما استهدفت موقع (فوار) الذي كان يتمركز فيه الجيش المالي منذ البارحة.

وما تزال حصيلة اشتباكات اليوم غير معروفة، باستثناء 60 جريحاً من الجنود الماليين وصلوا إلى معسكر الأمم المتحدة، وفق ما أكده مصدر داخل المعسكر لصحراء ميديا.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة