أخباررئاسيات موريتانيا 2019

كيدي ماغا.. الولاية التي قد تحسم رئاسيات موريتانيا

قاربت عملية فرز الأصوات في الشوط الأول من الانتخابات الرئاسية نهايتها، بعد أن وصلت نسبة الفرز إلى أكثر من 90 في المائة من إجمالي مكاتب التصويت، وحدها ولاية كيدي ماغا، في جنوب البلاد، لم تتجاوز نسبة الفرز فيها 60 في المائة.

وبحسب النتائج التي حصلت عليها « صحراء ميديا » والتي تأتي بعد فرز 3487 مكتب تصويت من أصل 3861 مكتباً، أي ما يعادل نسبة فرز تصل إلى 90,31 في المائة، فإن المرشح محمد ولد الغزواني حصل على نسبة 50,41 في المائة، بينما حصل بيرام الداه اعبيد على 18,72 في المائة، وسيدي محمد ولد ببكر حصل على 18,13 في المائة.

أما المرشح كان حاميدو بابا فقد حصل على نسبة 8,79 في المائة، ومحمد ولد مولود حصل على 2,49 في المائة، ومحمد الأمين ولد المرتجي فقد حصل على 0,41 في المائة.

وتأتي هذه النتائج بعد اكتمال الفرز في العاصمة نواكشوط، إذ وصلت نسبة الفرز إلى 100٪ في كل من نواكشوط الشمالية ونواكشوط الجنوبية، بينما وصلت إلى 98,8٪ في نواكشوط الغربية، كما اكتمل الفرز في ولاية تيرس الزمور (100٪).

وتجاوزت نسبة الفرز عتبة التسعين في المائة في ولايات داخلت نواذيبو (97,87٪) التي تفوق فيها بيرام، وولايات لعصابه (95,60٪) والترارزة (95,12٪) وتكانت (99,25٪) وإنشيري (95,35٪)، التي تفوق فيها ولد الغزواني.

أما في ولايتي الحوض الشرقي والغربي فقد توقفت نسبة الفرز عند عتبة 82,50٪ و84,47٪ على التوالي، وقد منحت الولايتين نسبة أصوات معتبرة لولد الغزواني، وتشير التوقعات إلى أن نسبة المكاتب المتبقية قد تكون لصالحه.

أما في ولاية لبراكنه فقد وصلت نسبة الفرز إلى 86٪ مانحة التقدم لولد الغزواني بفارق كبير عن المرشح كان حاميدو بابا.

في ولاية كوركول حيث وصلت نسبة إلى 86٪ كان التنافس قوياً بين ولد الغزواني وبيرام، وهو تنافس ستحسمه المكاتب المتبقية.

أما ولاية آدرار فقد وصلت فيها نسبة الفرز إلى 76,19٪ ومنحت التقجم لولد الغزواني بنسبة معتبرة، من غير المتوقع أن تتغير بعد فرز 24٪ المتبقية.

وحدها ولاية كيدي ماغا ما تزال الصورة فيها غامضة، إذ لم تتجاوز نسبة الفرز 59,69٪ وسط تنافس قوي بين ولد الغزواني وبيرام، فيما يترقب الجميع فرز 40 في المائة المتبقية من مكاتب التصويت.

اظهر المزيد

الشيخ محمد حرمه

رئيس تحرير موقع "صحراء ميديا"

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى