صحة

كيف تفتك الأجهزة الجوالة بالرقبة والعمود الفقري

حذرت دراسة جديدة من الإفراط في استخدام الهاتف المحمول بسبب الضرر الذي تلحقه بالعمود الفقري، والذي قد يتطور إلى آلام مزمنة في الظهر والرقبة.

وذكرت الدراسة التي نشرتها صحيفة “سيرجيكال تيكنولوجي إنتيرناشيونال” العلمية، أن كثيرا من الأشخاص يقضون في المتوسط من 2 إلى 4 ساعات يومياً في استخدام هواتفهم وأجهزتهم المحمولة، سواء خلال محادثات هاتفية أو تفقد رسائل البريد الإلكتروني والرد عليها أو حتى في الألعاب الإلكترونية.

وقال كينيث هانسارجي، رئيس جراحة العمود الفقري والطب التأهيلي في أحد المستشفيات الأميركية، إن متوسط وزن رأس بعض المشاركين في الدراسة ما بين 10 إلى 12 رطلا، في حال كونها في الوضع الرأسي إلا أن الانحاء لاستخدام فيسبوك أو غوغل وغيره من خدمات الإنترنت يؤدي إلى زيادة الوزن والضغط الذي تتعرض له الرقبة كلما زادت زاوية الإنحناء.

وأشار إلى أن وزن الضغط قد يصل إلى حوالي 27 باوند، إذا وصلت زاوية الانحناء 15 درجة؛ و40 باوند بزاوية 30 درجة، ويصل إلى 49 باوند للانحناء بزاوية 45 درجة، ويبلغ 60 باوند عند الانحناء 60 درجة.

ويتعرض الصغار والكبار لهذه المخاطر التي تستدعي تدخلاً جراحياً لعلاج تشوهات خطيرة ما لم يتدارك مستخدمو هذه الأجهزة وضعية الجلوس الصحيحة وطريقة الاستخدام الأمثل لهذه الأجهزة والخدمات.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة