أخبار

لجنة حقوق الإنسان تناقش أزمة العالقين مع الخارجية

ناقش وفد من اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، أزمة الموريتانيين العالقين في الخارج مع وزارة الشؤون الخارجية والتعاون، وخاصة أولئك الموجودين عند الحدود.

وقال مصدر خاص لـ «صحراء ميديا» إن وفد اللجنة ناقش مع الوزارة نقطتين أولهما وضعية المواطنين الموجودين في الخارج والراغبين في العودة.

أما النقطة الثانية فتتعلق بالإجراءات الاحترازية التي اتخذتها السلطات الموريتانية لمنع انتشار فيروس «كورونا»، وسبل الالتزام بها حفاظاً على صحة الموريتانين، وفق تعبير المصدر.

وبخصوص المواطنين العالقين في الخارج قال المصدر إن رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان محمد سالم ولد بوحبيني عالق في اسبانيا منذ بداية الأزمة حين كان في رحلة إلى جنيف للمشاركة في مؤتمر دولي لحقوق الإنسان.

ويوجد مئات الموريتانيين في الخارج يطالبون بالعودة إلى البلاد، من ضمنهم عشرات على الحدود مع السنغال، بالإضافة إلى آخرين في اسبانيا وتركيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق