أخبار

لعيون.. شنقيتل تجهز مركزا لدراسات التطرف العنيف

تكفلت شركة شنقيتل، بتجهيز المركز الجامعي لدراسات التطرف العنيف، الذي أنشأته السلطات الموريتانية حديثا، في جامعة العيون الإسلامية في الحوض الغربي، ويعتبر أول مركز بحوث ودراسات من نوعه في موريتانيا.

وأعلنت الشركة أن تجهيزها للمركز، جاء في إطار تعاونها المثمر والبناء، مع الجامعات الموريتانية، ويأتي على غرار تدخل مماثل قامت به الشركة في جامعة نواكشوط ومؤسسات جامعية أخرى.

وحسب ما أعلنت السلطات الموريتانية، فإن  إنشاء المركز يأتي في إطار خطة استراتيجية تطويرية كبرى، للنهوض بالبحث العلمي، وتطوير المناهج والرفع من الأداء الأكاديمي والإداري، بجامعة العلوم الإسلامية بلعيون.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى