افريقيا

ليبيريا: معاقبة الرئيسة السابقة بسبب حيادها في الانتخابات

 

قال حزب الوحدة الحاكم سابقاً في ليبيريا، اليوم الأحد، إنه فصل الرئيسة السابقة للبلاد إيلين جونسون سيرليف، وذلك بعد أن تعرض مرشح الحزب للهزيمة في الانتخابات الرئاسية الأخيرة.

وكان مرشح الحزب يشغل منصب نائب الرئيسة، وتعرض للهزيمة في الشوط الثاني من الانتخابات الرئاسية الشهر الماضي، أمام أسطورة كرة القدم جورج وياه.

والتزمت الرئيسة السابقة الحياد بين المتنافسين في الانتخابات التي يمنعها الدستور من الترشح لها.

وقال الحزب في بيان صحفي اليوم الأحد إن جونسون سيرليف خالفت القواعد بما يشمل تأييد مرشحي الحزب في الانتخابات.

وتغلب نجم كرة القدم السابق جورج ويا بفارق كبير على مرشح الحزب الحاكم جوزيف بواكاي.

اظهر المزيد

Cheikh Med Horma

رئيس تحرير موقع "صحراء ميديا"

مقالات ذات صلة