مجتمع

مؤتمر الوسطية ونبذ العنف: الصادق المهدي يتهم الزعماء العرب بتحويل مسارات الشعوب إلى “حروب اهلية”

الرئيس الموريتاني طالب العلماء بوضع آلية لمناهضة التطرف والغلو.. والشيخ عبد الله ولد بيه وصف الثورة بالجرافة التي تحتاج لمهندس يبني ما قامت بهدمه

اتهم المعارض السوداني الصادق المهدي الزعماء العرب بتحويل مسارات الشعوب العربية إلى حروب أهلية، “كما يقع الآن في سوريا”؛ بحسب تعبيره.

وعبر الشيخ عبد الله ولد بيه؛ في جلسة افتتاح مؤتمر الوسطية ونبذ العنف في العاصمة الموريتانية نواكشوط، عن خشيته من فشل الثورات العربية في تحقيق الأهداف المعلنة، واصفا تلك الثورات بالجرافة التي تحتاج إلى مهندس يبني ما قامت بهدمه..

أما الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز فقد طالب العملماء بوضع آلية وتصور حلول لمناهضة خطاب التطرف والغلو، فيما أكد وزير الشؤون الإسلامية احمد ولد النيني، أن موريتانيا “كانت أول من دعا للحرية”، مشيرا إلى أن الحكومة أطلقت برنامجا للحوار مع بعض السلفيين المعتقلين أسفر عن إطلاق سراح بعضهم “بعد الرجوع عن أفكاره المتطرفة”.

يشار إلى أن الشيخ محمد الحسن ولد الددو حضر فعاليات افتتاح المؤتمر دون أن يلقي كلمة.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة