مجتمع

مائة من الكتاب ونشطاء المجتمع المدني يطالبون بالحوار درءا للصراعات

مائة من الكتاب ونشطاء المجتمع المدني يطالبون بالحوار درءا للصراعات
دعوا إلى التهدئة للحيلولة دون صراع عرقي في موريتانيا

حذر كتاب وأدباء ونشطاء المجتمع المدني من الانعكاسات الخطيرة للأحداث التي اتخذت طابعا عرقيا في جامعة نواكشوط وهو توتر يخشى من أن يطال الشارع الموريتاني.

ودعا الموقعون على بيان بعنوان من “اجل التهدئة والحوار” وعددهم مائة شخص طلاب جامعة نواكشوط “طلاب جامعة نواكشوط (من كل الشرائح والاتجاهات) إلى نبذ العنف، واحترام الآخر، وتبني الحوار كأحسن وأرقى وسيلة قادرة على خلق الحلول المتفق عليها”، كما دعوهم “(أفرادا ونقابات وفاعلين) إلى التهدئة والانصياع لإملاءات العقل بدل انزلاقات العاطفة”.

ووجه الموقعون نداءا إلى كل وسائل الإعلام، خاصة المستقلة (من جرائد ومواقع ألكترونية) وطالبوها ب”تحاشي أي خبر أو تحليل أو تعليق يمكن أن يساهم في إشعال نار الفتنة”، كما طالبوا “مُـسَـيـّـري هذه الهيئات إلى نشر كل ما من شأنه أن يهدئ الأوضاع ويبعث الأمل في إمكانية تجاوز الخلافات عبر الحوار وآلياته الحضارية” على حد تعبير البيان .

ودعوا الأئمة إلى استخدام منابرهم (خاصة في خطب الجمعة) للدعوة إلى السلم والتآخي والابتعاد عن العنف والتشنج وفقا لمقتضيات ومبادئ الشريعة الإسلامية السمحة.

كما طالبوا الساسة والنقابيين والأعيان إلى العمل الجاد والسريع بغية إنقاذ الموقف، وذلك من خلال عقد اجتماعات ومهرجانات ولقاءات وندوات تــُـثمــّـن الحوار وتدعو إلى تعزيز أواصر الإخاء وتحذر من النتائج الوخيمة للصدامات العرقية والفئوية”.

الموقعون:

1. عبد الله ممادو با، كاتب

2. محمد فال ولد سيدي ميله، كاتب

3. أحمد ولد الوديعة، كاتب صحفي

4. باكوندو عمار، دكتور، باريس

5. بوكار آمادو، أستاذ

6. رياض ولد أحمد الهادي، كاتب صحفي

7. صو آبو دمبا، مقاول

8. موسي ولد حبيب، كاتب صحفي

9. سي آبو، معلم

10. فاطمة بنت الميداح، أستاذة إنجليزية

11. آمنتا انيانغ، أستاذة انجليزية

12. الهيبة ولد الشيخ سيداتي، كاتب صحفي

13. اليدالي افال، صحفي

14. عبيد ولد إميجن، كاتب، ناشط في المجتمع المدني

15. الحسين ولد محنض، صحفي

16. عمر المختار، صحفي

17. أفلواط ولد الداهي، كاتب صحفي

18. الشيخ التيجاني جا، صحفي

19. أبو العباس ولد ابرهام، كاتب صحفي

20. ديالو جبريل، صحفي

21. محمد عالي ولد عبادي، صحفي

22. أم الخيري غي، موظفة

23. التاه ولد أحمد، صحفي

24. سك آمادو، صحفي

25. عبد الله ولد اتشغ المختار، صحفي

26. الشيخ حيدرا، صحفي

27. حبيب الله ولد أحمد، صحفي

28. خديجة كمرا، معلمة

29. المختار السالم ولد احمد سالم، مراسل صحفي

30. هابي جا، معلمة

31. أعمر ولد محمد ناجم، أخصائي تغذية

32. عمر آمدو أمباي، كاتب صحفي

33. أحمد ولد اباه، صحفي

34. خاليلو جاكانا، صحفي

35. سلوي شريف، صحفية

36. الطيب صو، أستاذ

37. سيد أحمد ولد باب، كاتب صحفي

38. ديانغ عبد القادر، موظف

39. آمنة بنت المختار، رئيسة منظمة حقوقية

40. حسن غي، أستاذ

41. أحمد ولد شعيب، رئيس نادي طلابي

42. با عمار عبدول، معلم

43. سيدي محمد ولد جعفر، كاتب صحفي

44. محمد ولد اصنيبه، صحفي

45. با عيسى، مهندس معلوماتية

46. سيد المختار ولد جدو، صحفي

47. أم كلثوم بنت بلال، إطار

48. ديالو آبو مودي

49. انجاي صمبا، معلم

50. محمد سالم ولد عزيز، أخصائي اجتماعي

51. عبد الرحمن ولد ديحي، محام

52. صو إدريسا، فني معلوماتية، باريس

53. أبو محمد ولد أحمدو الخديم، خبير عدلي

54. زين العابدين ولد محمد، صحفي

55. با محمد آمادو، طالب، باريس

56. محمد ولد سيد احمد، رجل أعمال

57. با إبراهيما مودي، طالب

58. محمد سالم ولد الخليفة، صحفي

59. صو جبريل دمبا، القطاع الخاص

60. محمد سالم ولد محمدو، كاتب صحفي

61. بالا توري، موظف

62. عبد الرحمن ولد حمودي، طالب دراسات عليا، باريس

63. با آبدولاي كولي، موظف متقاعد

64. الناجي ولد عبد الله، مسؤول نقابة طلابية

65. با محمود، باحث

66. لمهابه ولد عبادي، اقتصادي

67. ديالو عمار جالو، فرنسا

68. غالي ولد محمود، محام

69. مكفولة بنت ابراهيم، رئيسة منظمة غير حكومية

70. محمد السالك ولد محمد الأمين ولد ناجم، مهندس معلوماتية

71. الشيخ ولد السالك، إطار

72. مولاي أشرف، طالب، باريس

73. محمد ولد محمد حبيب الله، القطاع الخاص

74. محمد ولد ماسيري، نقابي

75. التجاني ولد عبد الله، موظف

76. يعقوب ولد السالك، إطار

77. ييانه ولد كواد، جامعي

78. اسحاق ولد احمد، اقتصادي

79. ابوه ولد شادي، مدرس

80. محمد ولد سالم، معلم

81. عبد الله ولد يوسف، إطار

82. عبد الرحمن ولد محمد، مضيف

83. الولي ولد محمد خيري، محاسب

84. افاتي بنت ألمان، سكرتيرة

85. عبد الله ولد عمر، موظف

86. السالم ولد ابراهيم، موظف

87. عبدي ولد محمد، مقاول

88. أحمد ولد يعقوب، إطار

89. محمدن ولد باب، إطار

90. إسلمو ولد جدو، عامل

91. سيدي ولد اسويلم، عامل

92. ميمونة بنت محمد، سكرتيرة

93. موسي ولد ارويبي، موظف

94. أحمد سالم ولد حبيب الله، مستشار بلدي

95. محمد محمود ولد امود، مفتش متقاعد

96. الداه ولد سيد ألمين، رجل أعمال

97. محمد ولد إميجن، نقابي

98. آمنة جا، سكرتيرة

99. محمود ولد صمبا، محاسب

100. يعقوب ولد احمد،

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة