افريقيا

ماكي صال: ما حققناه من أرقام يقودنا إلى شوط ثاني مع عبد الله واد

ماكي صال: ما حققناه من أرقام يقودنا إلى شوط ثاني مع عبد الله واد

حملة واد: مرشحنا قادر على الخروج من الشوط الأول بنسبة 52%

أعلن مرشح الرئاسيات والوزير الأول السابق ماكي صال أن شوطا ثانياً “لا مناص منه” من أجل انتخاب رئيس للسنغال، وذلك في ظل تنافس قوي تشير إليه النتائج الجزئية ما بين الرئيس المنتهية ولايته عبد الله واد ووزيره الأول السابق ماكي صال.

وقال ماكي صال إن “الأرقام التي حصل عليها تشير إلى أن الشوط الثاني لا يمكن تلافيه؛ لقد تمكنا من الفوز بأكبر مقاطعة في السنغال”، داعيا في نفس السياق إلى “احترام” الرغبة الشعبية، حسب تعبيره.

وأعلن ماكي صال خلال مؤتمر صحفي بمقر حملته بالعاصمة دكار أنه تمكن من النجاح في مناطق دكار، ريفيسك، بيكين، كيدواي، تامباكوندا، ماتام، لوجه، فونديونغ، وفي دياسبورا، متسائلاً “كيف سيتمكن الرئيس المنتهية ولايته من النجاح في الشوط الأول في هذه الظروف؟”.

كما انتقد بشدة تصريحات لأحد مديري حملة عبد الله واد يتحدث فيها عن إمكانية فوز مرشحه في الشوط الأول، حيث اعتبر صال أن الحديث عن النجاح في الشوط الأول “غير مقبول”.

وأضاف أن “الشعب قد قال كلمته، ويجب الاستماع إلى صوته واتباع الطريق التي اختار لنفسه”، على حد تعبيره.

هذا وكانت إدارة حملة المرشح ماكي صال قد أعلنت أن النسبة التي حصل عليها مرشحها تتراوح ما بين 32% و34%، في المرتبة الثانية بعد عبد الله واد الذي تشير التقديرات الأولية إلى حصوله على ما بين 36% و38%، حسب إدارة الحملة.

وقال مدير الحملة (ماكي 2012) إنه “من المرجح خلال الساعات القادمة أن نتقدم على عبد الله واد الذي نسير معه كتفاً لكتف”، حسب تعبيره.

واد قادر على الحسم في الشوط الأول..

هذا وكان الوزير سيرين امباكي انجاي، أحد مديري حملة الرئيس المنتهية ولايته عبد الله واد، قد أعلن أن مرشحهم “لن يكون بحاجة إلى شوط ثاني”، معتبراً أنه “سيتمكن من حسم المنافسة لصالحه في الشوط الأول بنسبة 52%”، حسب تعبيره.

وقال انجاي في حديث مع إذاعة محلية إن الحزب الحاكم تمكن من استعادة الأصوات التي فقدها خلال الانتخابات المحلية سنة 2009، مشيراً إلى فوزهم في مناطق مثل دكار وديوربيل وسينلوي، إضافة إلى أن مرشحهم تمكن من الفوز في 26 ولاية من بينها مراكز انتخابية كبيرة، وذلك بنسب تتراوح ما بين 50% و70%، حسب تعبيره.

وقال “إذا استمرت الوضعية على ما هي عليه وتأكدت الأرقام التي لدينا فإننا لن نحتاج إلى شوط ثاني لأن مرشحنا سيتمكن من حسم المنافسة لصالحه في الشوط الأول وبنسبة 52%”.

وبرر انجاي احتمال فوز واد في الشوط الأول بأن “المناطق التي فاز بها عبد الله واد كان بعيداً من منافسيه، بينما في المناطق الأخرى التي لم يفز بها كان قريباً جداً من منافسيه”، مشيراً إلى أنه في العاصمة دكار “سبق وأن هزمنا فيها خلال الانتخابات البلدية 2009 والآن تمكنا من الحصول فيها على نتائج مشرفة”، حسب تعبيره.

وقد أثارت تصريحات انجاي جدلاً كبيرا في السنغال، حيث اعتبرها الناطق الرسمي باسم الرئاسة السنغالية “خطيرة”، فيما اعتبرها البعض “استباقاً للأحداث”.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة