أخبارافريقياالساحل

مالي: أربعة قتلى إثر تجدد الهجمات على معسكرات الجيش

 

قتل أربعة جنود ماليين على الأقل، واختفى أربعة آخرون، اليوم الأحد إثر هجوم على ثكنة للحرس الوطنى بمدينة منكا شمالي مالي.

وأكد مراسل صحراء ميديا فى المنطقة أن المهاجمين استولوا على أربع عربات عسكرية قبل أن يغادروا المدينة الواقعة 320 كلمترا شرق غاو.

ولم تتبن أي جهة إلى حد الساعة مسؤولية الهجوم، غير أن مصادر محلية رجحت أن يكون من تنفيذ جماعة أبو الوليد الصحراوي المبايعة لتنظيم ” داعش”، والناشطة على الحدود النيجيرية المالية.

وشنت الجماعات المسلحة خلال الأيام الأخيرة عدة هجمات في مناطق متعددة في شمالي وجنوبي ووسط مالي، أسفرت عن مقتل عشرات الجنود.

كما لقي عدد كبير من التجار البوركينيين والماليين مصرعهم أول أمس، بسبب الألغام الأرضية، التي زرعت في طريق الوحدات العسكرية المالية.

وتعرضت معسكرات في غوما كورا  بولاية سيغو، وقرية أورو بولاية  موبتي، قبل ثلاثة أيام لهجمات متفاوتة، ونقل مراسل صحراء ميديا عن مصادر محلية أن أفراد الجيش المالي في “غوما كورا” أحد أكبر معسكرات الجيش المالي بولاية سيغو لاذوا بالفرار.

وحملت بعض المصادر المحلية مسؤولية الهجمات التي نفذت على النهر لـ”مسنا”، وهي جناح فلان بجماعة نصرة الإسلام والمسلمين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة