أخبارافريقياالساحل

مالي: أربعة قتلى فى اشتباك بين “غاتيا” وجماعة أبو الوليد

 

قالت مصادر من حركة غاتيا” المالية إنها قتلت أربعة مسلحين اليوم السبت، وأسرت آخرين إثر معارك ضارية بين مسلحي الحركة، وجماعة أبو الوليد الصحراوي المبايع لتنظيم الدولة.

ونقل مراسل صحراء ميديا فى المنطقة عن مصدر من الحركة أن مقاتلي غاتيا استولوا على ثلاثة سيارات، دون الكشف عن حجم الخسائر فى صفوف الحركة، لكن مصادر أخرى رجحت وقوع خسائر كبيرة فى الطرفين.

وكانت الاشتباكات قد اندلعت أمس الجمعة بين غاتيا، والجماعة في منطقة إنتميدهي في انشواج  شمالي مالي.

وشهدت الاشتباكات بين الطرفين تصاعدا فى الأيام العشرة الاخيرة، حيث دارت اشتباكات عدة في إقليم منكا والجانب الموالي لبوركينا فاسو من نهر النيجر.

يذكر أن حركة “غاتيا” التي يقودها الجنرال الهجي غامو، وحركة “أم أس أ” التي أسسها موسى اغ شغتمان، دخلتا في صراع مع جماعة الصحراوي، منذ تولي امانويل ماكرون رئاسة فرنسا، وذلك بعد زيارة لقائدي الحركتين  لباريس، بمناسبة وصول ماكرون للحكم بدعوة  من السلطات الفرنسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة