الساحل

مالي: اعتقال 30 عسكريا تمردوا على سانوغو

مالي: اعتقال 30 عسكريا تمردوا على سانوغو
أعلن المتحدث باسم الجيش المالي، أن نحو ثلاثين عسكريًا ماليًا يشتبه في تورطهم في حوادث وقعت الأسبوع الماضي في ثكنة كاتي العسكرية، 15 كيلومتر قرب العاصمة باماكو، اعتقلوا أمس الجمعة (04/10/2013).
 
وقال العقيد سليمان مايجا، رئيس إدارة الإعلام و العلاقات العامة في جيوش مالي، “اعتقل نحو ثلاثين عسكريا” في إطار عملية “إبطال تأثير عناصر متورطين في أحداث كاتي من دون عنف” والتي وقعت في 30 سبتمبر.
 
وأضاف مايجا: “لن نعلن عددهم، إنه يتطور على مر الوقت، وضعوا جميعًا في تصرف الدرك لحاجات التحقيق”.
 
وحسب مايجا فإن من بين العسكريين المعتقلين عنصرين من المجلس العسكري السابق الكابتن امادو كوناري والكولونيل يوسف تراوري؛ وأشار مايجا إلى أنهم “حاولوا الإساءة إلى أمن الدولة، إنهم بالفعل وراء حركة التمرد في كاتي”، ورفض مايجا في نفس الوقت تحديد مكان احتجاز العسكريين المعتقلين.
 
وكان جنود صغار قط قادوا تمردا في ثكنة كاتي استهدفوا خلاله زعيم انقلاب 22 ماري 2012، الجنرال أمادو هايا سانوغو، الذي اختفى عن الأنظار ولم يعرف مكان اختبائه.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة