أخبارالساحل

مالي: الأمم المتحدة تشيد باتفاق السلام الجديد

قال الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش اليوم الجمعة إن ميثاق السلام الموقع بالأحرف الأولى يوم الاثنين من طرف حكومة مالي والأمم المتحدة، من شأنه أن يعطي دفعا جديدا لتسريع تنفيذ اتفاق الجزائر من أجل السلام والمصالحة في مالي المنبثق عن مسار الجزائر.

وأكد غوتيريش في تقريره حول مالي المقدم اليوم الجمعة لمجلس الأمن أن الميثاق الموقع يوم الاثنين من طرف حكومة مالي والأمم المتحدة يجعل قرارات الوساطة الدولية إجبارية.

مضيفا أن هذا النص يبعث مجددا تنفيذ اتفاق السلام والمصالحة في مالي المنبثق على ميثاق الجزائر الموقع في 2015 من خلال إزالة العوائق لتطبيقه.

ورحب غوتيريش بالتقدم المحرز مؤخرا في تنفيذ اتفاق السلام لا سيما تعيين السلطات الانتقالية في 21 مقاطعة بالنواحي الخمس لشمال مالي، وإطلاق النشاط التدريجي للوحدات المختلطة للآلية العملياتية للتعاون في منطقتي كيدال وتومبوكتو وكذا تبني الاستراتيجية الوطنية لإصلاح قطاع الأمن.

ودعا الامين العام للأمم المتحدة الأطراف المعنية الى اتمام وضع استراتيجية وطنية لإعادة تشكيل وانتشار قوات الدفاع والامن الماليين، المتمثل دورها الرئيسي في وضع الاستقرار المستدام وضمان حماية السكان.

وكانت أطراف لجنة المصالحة الوطنية المالية وقعت يوم الاثنين في باماكو، على ميثاق للسلام يهدف إلى التعجيل بالتنفيذ الشامل لاتفاق السلام بالجزائر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة