مجتمع

مالي: الاتحاد الأوروبي مستعد لدعم قوة تدخل عسكرية

مالي: الاتحاد الأوروبي مستعد لدعم قوة تدخل عسكرية

القوة العسكرية ستكون تابعة للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، وستعمل بتفويض من الأمم المتحدة وبالتشاور مع حكومة وحدة وطنية والاتحاد الإفريقي

أعلن الاتحاد الأوروبي استعداده لدعم انتشار قوة عسكرية إفريقية مفوضة من الأمم المتحدة من أجل إعادة الاستقرار إلى دولة مالي وحماية العملية الانتقالية من كل من يحاول تهديدها، وذلك في إشارة إلى انقلابيي 23 مارس المتهمون بالتدخل في الشأن السياسي.

وقال وزراء خارجية أوروبا في إعلان مشترك اليوم الاثنين إن “الاتحاد مستعد لتبني عقوبات محددة ضد الذين يواصلون تهديد عملية الانتقال الديمقراطي والسلام والأمن والاستقرار في مالي”، وفق تعبير البيان.

وأضافوا في إعلانهم أنه تم تكليف كاترين أشتون، مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد، بالعمل على تقديم “مقترحات عملية” من شأنها أن تدعم “إمكانية نشر قوة لإحلال الاستقرار تابعة للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا في مالي، يتم إعدادها بشكل جيد وبتفويض من الأمم المتحدة وبالتشاور مع حكومة وحدة وطنية والاتحاد الإفريقي”.

وعبر الوزراء عن قلقهم إزاء “بطء عملية الانتقال السياسي في باماكو”، مؤكدين ضرورة تحقيق تقدم سريع للتأكد من العودة فعليا إلى النظام الدستوري في مالي والاستقرار في شمال البلاد”.

القلق من الوضع في الشمال بدا واضحا في إعلان وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي حيث قالوا إنه محتل من طرف جماعات إسلامية مسلحة “تعمل بالتفاهم مع شبكات إجرامية دولية بما في ذلك مهربو مخدرات”.

وفي نفس السياق طلب الاتحاد الأوروبي من المفوضية الأوروبية تقديم مقترحات “لاستئناف التعاون في مجال التنمية بما في ذلك لدعم العملية الانتخابية”، على أن يترافق ذلك مع “تطبيق حكومة وحدة وطنية لخارطة طريق توافقية عندما تتضافر الظروف لتحقيق ذلك”.

هذا ويرى مراقبون أن حل الأزمة في شمال مالي مرتبط بشكل وثيق بعودة الاستقرار السياسي إلى العاصمة باماكو وابتعاد الضباط الذين نفذوا انقلاب 23 مارس عن المشهد السياسي، وهو ما أكد عليه الاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين في ختام اجتماع وزراء خارجيته.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة