مجتمع

مالي تكشف عن الناجي الوحيد من مذبحة الدعاة وتسلمه لموريتانيا

مالي تكشف عن الناجي الوحيد من مذبحة الدعاة وتسلمه لموريتانيا
سلمت السلطات المالية زوال اليوم الخميس الداعية الذلول ولد سيدي أحمد، الناجي الوحيد من مذبحة الدعاة بقرية جابالي المالية، حيث من المنتظر أن يصل مساء اليوم إلى العاصمة نواكشوط.
وكانت السلطات الموريتانية قد أعلنت في وقت سابق أن ولد سيدي أحمد هو تاسع الدعاة الذين قتلوا على يد وحدة من الجيش المالي، فيما تمت تعزية ذويه ومنحهم المبلغ الذي خصصته الدولة الموريتانية لأسر القتلى.
ولكن الشرطة الموريتانية كانت تشك في مصير ولد سيدي أحمد، قبل أن تكشف السلطات المالية زوال اليوم عنه وتسلمه للسلطات الموريتانية بباماكو، حيث من المنتظر أن يغادر نحو العاصمة نواكشوط التي سيصلها مساء اليوم الخميس.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة