افريقياالساحل

مالي: ثلاثة قتلي في هجوم على نقطة لحركة “غاتيا”

لقي ثلاثة  عناصر من حركة “غاتيا” المالية، مصرعهم اليوم السبت، بالقرب من الحدود النيجرية، خلال هجوم تعرضت له نقطة أمنية تابعة للحركة، بمدينة “اضرانبوكر” الواقعة على بعد 90 كلم شمال شرق منكا، بولاية غاو.

وحسب مصادر محلية، فإن المهاجمين، يعتقد أنهم تابعون لأبو الوليد الصحراوي، وقد تمكنوا خلال الهجوم من الاستيلاء على بعض الأسلحة الآلية والرشاشة.

وأفاد مصدر من “حركة غاتيا”، أن النقطة الحدودية التي تمت مهاجمتها، لم يكن داخلها من أعضاء الحركة إلا القتلى الثلاثة، بعد أن غادر بقية عناصرها إلى “منكا” مساء أمس الجمعة.

مضيفا أن “المهاجمين استغلوا فرصة مغادرة بقية العناصر، ليهاجموا النقطة الأمنية، التي “كان بها ثلاثة مسلحين فقط” .

يذكر أن حركة “غاتيا” التي يقودها الجنرال الهجي غامو، وحركة “أم أس أ” التي أسسها موسى اغ شغتمان، دخلتا في صراع مع جماعة الصحراوي، منذ تولي امانويل ماكرون رئاسة فرنسا، وذلك بعد زيارة لقائدي الحركتين  لباريس، بمناسبة وصول ماكرون للحكم بدعوة  من السلطات الفرنسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة