أخبار

مالي: مقتل عشرات الجنود في هجمات نصرة الاسلام والمسلمين

نفذت جماعة نصرة الإسلام والمسلمين المسلحة خلال شهر يناير الجاري مجموعة من العمليات المتفرقة في منطقة الشمال المالي قتل خلالها العشرات من الجيش المالي.

وقالت نصرة الاسلام والمسلمين إنها نفذت خلال شهر يناير خمس عمليات متفرقة في الشمال المالي استهدفت قاعدة “امشاش” التابعة للقوات الفرنسية، ورتلا للقوات الدولية، بالإضافة إلى ثكنات تابعة للجيش المالي.

وأضافت نصرة الاسلام والمسلمين في بيانات متفرقة إن عملياتها في الشمال المالي خلال شهر يناير أسفرت عن مقتل العشرات من الجيش المالي، وجرح عدد آخر دون تحديد عدد القتلى والجرحى، بالإضافة إلى “غنيمة عدد من السيارات ومجموعة من الأسلحة الخفيفة والثقيلة والذخائر والمعدات العسكرية”.

وقالت “جماعة نصرة الإسلام والمسلمين” إن آخر هجوم نفذته الشهر الجاري كان يوم السبت الماضي حيث نفذت هجوما على قاعدة عسكرية بقرية “سومبي” التابعة لولاية تمكتو “أسفر عن غنيمة 6 سيارات إضافة إلى مجموعة من الأسلحة الخفيفة والثقيلة والذخائر والمعدات العسكرية”.

وأكدت المجموعة المسلحة التي تنشط في الشمال المالي أنها نفذت  هجوما ضد القوات الدولية في وادي “أغرغر” بولاية كيدال  أسفر عن انفجار مدرعة عسكرية للوحدة اتشادية  التابعة للقوات الدولية، ونصبت كمينا لرتل من الجيش المالي في دائرة دونزا بولاية موبتي أسفر عن مقتل جندي، وجرح آخرين، وحرق وتدمير ثلاث سيارات وغنيمة بعض الأسلحة.

وأضافت جماعة نصرة الإسلام والمسلمين خلال حصيلة الهجمات التي نفذتها في الشهر الجاري بشمال مالي أنها نصبت كمينا لرتل من الجيش المالي بالقرب من منطقة “جني” التابعة لولاية موبتي أسفر عن مقتل جندي وتدمير وحرق آلية عسكرية، “وغنيمة كمية معتبرة من الأسلحة المختلفة والذخائر”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة