مجتمع

متظاهرون يقتحمون مكاتب قيادة البوليساريو في مخيمات تيندوف

متظاهرون يقتحمون مكاتب قيادة البوليساريو في مخيمات تيندوف

احتجاجات على اعتقال ناشطين صحراويين يطالبون برحيل عبد العزيز

اقتحمت مجموعة غاضبة مكاتب الأمين العام لجبهة البوليساريو، وقامت بتكسير الواجهة الرئيسية وبعض الأبواب، ونظمت المجموعة اعتصاما بالمكان من الساعات الأولى للصباح إلى حدود منتصف النهار مرددين مجموعة من الشعارات التي يطالبون فيها بالإطلاق الفوري للشباب المعتقلين، ليتدخل بعد ذلك درك البوليساريو و يقوم بإخلاء المكان من المتظاهرين.

وبحسب بيان أصدره منتدى الداخلة للإعلام و التواصل أن عناصر أمنية تابعة كانت قد اعتقلت في وقت سابق ثلاثة شبان من شباب “الثورة” هم: أفظيلي ولد بابا ولد جولي و محمد ولد الحجة و أخليل ولد أسويليكي.
وقال المنتدى أنه في خطوة تصعيدية و ردا على اعتقال ذويهم من طرف أمن جبهة البوليساريو قامت صبيحة يوم  السبت الماضي مجموعة من شباب “قبيلة الركيبات السواعد” مدعومة بعدد كبير من النسوة و الأطفال  بالهجوم على مركز رئاسة البوليساريو.
ونقل المنتدى عن ما قال إنه مصدر مطلع رفض الكشف عن اسمه من داخل مخيمات اللاجئين الصحراويين بتندوف جنوب الجزائر.
وقال المنتدى إن الشباب المعتقلين هم ضمن مجموعة تطالب بالإصلاح و التغيير داخل هياكل التنظيم السياسي للجبهة، و  رفعوا من سقف مطالبهم إلى حد مطالبة محمد عبد العزيز بالرحيل من خلال كتابة عبارات من قبيل “إرحل”  و “كفط” على لافتات و على الطريق العام الوحيد الموجود بالمخيمات.
وقال المنتدى نقلا عن مصدر في مخيمات تيندوف إن الشبان المعتقلين يواجهون عقوبات قد تصل إلى السجن تسعة أشهر بسبب تعبيرهم عن رأيهم السياسي المعارض لنهج القيادة.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة