أخبارافريقياالساحل

مجموعة الساحل تبحث عن دعم لاستراتيجيتها حول تغير المناخ

عقدت مجموعة دول الساحل الخمس، اليوم الاثنين، في مدينة نيويورك الأمريكية، اجتماعاً للبحث عن دعم لاستراتيجيتها حول تغير المناخ في المنطقة التي تواجه تحديات أمنية وتنموية ومناخية كبيرة.

الاجتماع حضره كل من رئيس النيجر محمدو يوسفو، ورئيس بوركينافاسو روش مارك كابوري، فيما مثلت موريتانيا من طرف وزير الخارجية إسماعيل ولد الشيخ أحمد، وذلك لأن الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني وصل متأخراً إلى نيويورك.

وخصص الاجتماع لإطلاق نداء عاجل للمجتمع الدولي من أجل دعم استراتيجية دول الساحل بخصوص تغير المناخ الذي تتضرر منه المنطقة وخاصة فيما يتعلق بموجات الجفاف ونقص الأمطار.

الاجتماع حضره كل من الأمين العام للأمم المتحدة آنتونيو غوتيريش، ورئيس لجنة الاتحاد الأفريقي موسى فقي محمد، والعديد من الوزراء ومسؤولي المنظمات الدولية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى