مجتمع

مخيم ومبالغ مالية يومية للاجئين السوريين في موريتانيا

أعلنت السلطات الموريتانية عن اقامة مخيم أمس (الأحد) لإيواء اللاجئين السوريين الذين توافدوا بالعشرات على موريتانيا، منذ إنلاع النزاع المسلح في سوريا.
 ويضم المخيم والمقام بالمعرض الوطني بمقاطعة الميناء، 50 خيمة مجهزة بأفرشة وأغطية وبطانيات وصحون، وكميات من المواد الغذائية، “تكفي لإيواء الأسر السورية، إضافة إلى مبلغ نقدي يومي لكل أسرة”. بحسب مصدر رسمي.
وقالت الوكالة الموريتانية للأنباء (و م أ) إن مفوضية الامن الغذائي، تتكفل بتوفير المواد الاغذية والبطانيات لصالح الأسر السورية التى يضمها المخيم، وذلك بأمر من الرئيس محمد ولد عبد العزيز.
واشرف على افتتاح المخيم محمد ولد احمد سالم ولد محمد راره وزير الداخلية الموريتاني، و سيدي أحمد ولد باب مفوض الأمن الغذائي، بحضور السلطات الادارية والأمنية بالمقاطعة.
ونزحت عائلات سورية عديدة مؤخرا إلى موريتانيا مع استمرار الصراع المسلح في سوريا وتشريد اكثر من مليون مواطن سوري. وبات مشهد سوريين يتسولون في شوارع نواكشوط مألوفاً مما استدعى تدخل السلطات.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة