أخبار

مدينة نواذيبو تودع “ولد أحمد يوره”

ودعت مدينة نواذيبو، شمالي موريتانيا، الوالي السابق محمد فال ولد أحمد يوره، الذي أحيل للتقاعد وعين محمد ولد أحمد سالم ولد محمد راراه، خلفاً له في مجلس الوزراء الأخير.
 
وجرى توديع الوالي السابق خلال حفل نظمه عدد من المدراء والأطر في المدينة، مساء أمس الاثنين، تم خلاله تقديم شهادات تقديريه للوالي المتقاعد من قبل المصالح الحكومية والقطاعات الإدارية.
 
وفي كلمته بالمناسبة قال ولد أحمد يوره إنه يشكر منظمي الحفل، مؤكداً أن العلاقة بينه ومدينة نواذيبو ستبقى دوماً، وسيبقى التواصل قائماً، على حد تعبيره.
 
من جانبها قالت المتحدثة باسم منظمي الحفل المديرة الجهوية للتهذيب صفية منت بمب، إن الوالي المتقاعد كان مثالاً يحتذى به في التعاطي مع قضايا الساكنة ومصالحها.
 
وكان محمد فال ولد أحمد يوره، قد عايش الكثير من الأحداث خلال 15 عاماً قضاها والياً لولاية داخلت نواذيبو، منها ترحيل العشوائيات في مدينة نواذيبو وإعلان المنطقة الحرة، بالإضافة إلى عدة إضرابات عمالية واعتصامات قوية.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة