مجتمع

مساعي لتفعيل أول مذكرة تفاهم أمني بين موريتانيا وفرنسا

أدى وفد امني فرنسي رفيع المستوى اليوم الاثنين زيارة لنواكشوط لبحث تفعيل اطر الشراكة الامنية الموقعة بين البلدين البلدين  حيث ترأس وزير الداخلية واللامركزية  الموريتاني محمد ولد أحمد سالم ولد محمد راره الاجتماع الأول للجنة المتابعة الموريتانية الفرنسية المنبثقة عن إعلان التفاهم الموقع بين قطاعه ووزارة الداخلية الفرنسية والمتعلق بتطوير التعاون الثنائي للأمن الداخلي والحكامة.
 
وقالت الوكالة الموريتانية للانباء ان اللقاء الأول لهذه اللجنة حضره إلى جانب الوزير سفير فرنسا المعتمد لدى موريتانيا هيرفي بسان سانوت، وبحث الطرفان أولويات التعاون في مجالات الأمن الداخلي وعصرنة الادارة والتكوين والحماية المدنية.

وأكد وزير الداخلية الموريتاني  أن التعاون  بين البلدين تعزز من خلال الاعلان الذى وقع عليه الطرفان خلال الزيارة التى قام بها وزير الداخلية الفرنسية ا مانويل فالس لنواكشوط يوم 17 نوفمبر الماضي.

مشيرا الى ان  الاعلان شكل شراكة فعالة بين قطاعي الداخلية في البلدين ولأول مرة من أجل وضع إطار مميز للتعاون الثنائي في مجالات الأمن والحكامة وعصرنة الادارة.
واضاف ولد محمد راره أن الاجتماع الأول لهذه اللجنة المنعقد اليوم في نواكشوط يأتي تجسيدا لروح إعلان التفاهم آنف الذكر، بغية وضع الإطار الأمثل للتعاون بين قطاعي الداخلية في البلدين، مؤكدا ان التعاون سيشمل بالاضافة إلى الأمن الداخلي ،مجالات التكوين المستمر والتدريب وعصرنة المصالح المركزية والاقليمية والتجمعات المحلية وشبكات الاتصال والمعلوماتية.

وبدوره عبر السفير الفرنسي المعتمد لدى موريتانيا عن سعادته بالمشاركة في الاجتماع الأول لهذه اللجنة التى تجتمع بعد ثلاثة أشهر من زيارة وزير الداخلية الفرنسي وتوقيع إطار التفاهم بين القطاعين مشيرا الى أن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها توقيع مذكرة تفاهم بين القطاعين والتى بموجبها قامت بعثة موريتانية رفيعة المستوى مؤخرا بزيارة لفرنسا مكنتها من عقد سلسلة لقاءات عمل مع عدد من المسؤولين الفرنسيين بهذا الجانب من التعاون المشترك بين البلدين.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة