مجتمع

مسعود ولد بلخير: طموحي أن أصل لرئاسة موريتانيا بطريقة سلمية وشريفة

مسعود ولد بلخير: طموحي أن أصل لرئاسة موريتانيا بطريقة سلمية وشريفة

اتهم المعارضة غير المحاورة بإطلاق “دعوات للفوضى”.. نتيجة “حقدها” على بعض الأشخاص

اتهم رئيس الجمعية الوطنية الموريتانية، ورئيس حزب التحالف الشعبي التقدمي (معارضة محاورة)، مسعود ولد بلخير، المعارضة الراديكالية بأنها أصيبت بـ”حالة من الإعياء و فقدان الحجة بحيث فقدوا السيطرة على أعصابهم بعد الرفض الصارخ الذي واجه به الشعب الموريتاني دعواتهم المتكررة للعنف الثوري والانقلابات والبلبلة”.

وقال في مقابلة مع جريدة “القلم” الموريتانية، ” طموحي هو أن أكون رئيسا للجمهورية الإسلامية الموريتانية، وأن أبلغ هذا الهدف قبل كافة خصومي ومنافسي المعلنين، وأن أصله سلميا وبشرف وكرامة دون أن أفقد ضميري أو أتورط في تناقضات سافلة”.

وأضاف ولد بلخير أنه “صدم” كثيرا في  بـ”النداءات الصريحة للفوضى والكراهية”، التي تصدر وتتكرر كـ”الصدى في ألف جبل” من أفواه البعض، تعبيرا عن “حقدهم الأعمى” على بعض الأشخاص لدرجة الخلط بين هؤلاء الأشخاص ومستقبل الدولة والشعب بأسره.

وأكد أنه توجد سبل أخرى أكثر ديمقراطية وأخلاقية، من هذه الطرق المتبعة لـ”إخفاء فشل ذريع وقاس”، حسب تعبيره .

وقال إنه يجب، تمهيدا للانتخابات، تشكيل لائحة انتخابية ذات مصداقية على أساس إحصاء، وإيجاد حالة مدنية وبطاقات تحديد هوية صالحة، و مراجعة التقطيع الانتخابي.

وفيما يتعلق بالأزمة في مالي، قال رئيس البرلمان الموريتاني، إنه، ورئيس مجلس الشيوخ عبرا عن قلقهما الشديد لرئيس الجمهورية من الموضوع، وأضاف “اقترحنا عليه أن ينخرط شخصيا من باب واجب الأخوة والجوار في البحث عن مخرج من الأزمة، ويمر هذا المخرج حتما بوقف فوري لإطلاق النار وصيانة وحدة وسلامة أراضي جمهورية مالي الشقيقة، والبدء في حوار جدي بغرض التوصل إلى حلول مرضية لكل مطالب حركة تحرير آزواد الأخرى”

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة