مجتمع

مسيرة “الحقوق” تعصف بمتماسك حركة (إيرا)

أعلن اثنان من نواب رئيس حركة (إيرا) بيرام ولد الداه ولد اعبيد، انسحابهما من الحركة بعد ما قالا إنه عدم احترام للنظام الداخلي والهيئات القيادية، وعدم فهمهما لقرار الحركة مقاطعة مسيرة “الحقوق” التي تنظم مساء اليوم الثلاثاء.

وبرر النائبان وهما إبراهيم ولد بلال ولد اعبيد ومحمد فال ولد سيدي ميله، في بيان وزعاه اليوم، قرارهما “بالفشل المتكرر في جعل المبادرة الانعتاقية جهازا يحترم نظامه الداخلي وهيئاته القيادية فيلجأ إليها في المواقف والقرارات المصيرية”.

وأضاف البيان أن قرار مقاطعة مسيرة الميثاق اتخذ “خارج إطار المكتب التنفيذي، و لأسباب لم نتمكن من فهمها”.

وأشارا إلى أنهما ناضلا في حركة (إيرا) “خدمة لقضية لحراطين لا خدمة لأشخاصنا أو أشخاص آخرين (..) وتحملا منا لمسؤولياتنا التاريخية، وتشبثا بمبادئنا الثابتة في مؤازرة المظلوم ومحاربة الظلم والجور والاستبداد الذي تعاني منه شريحة لحراطين بصفة خاصة، ورفضا منا للمضي في سعي لا يناسب تطلعاتنا، فقد قررنا الانسحاب من المبادرة الانعتاقية (إيرا)، راجين لإخوتنا فيها كل الخير”.

ويأتي انسحاب النائبين بعد قرار اتخذته حركة (إيرا) بمقاطعة مسيرة ميثاق الحقوق السياسية والاقتصادية والاجتماعية للحراطين، وهو القرار الذي أثار استغراب الكثيرين.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة