مجتمع

مصادر: اعتقال قيادي في القاعدة فرنسي الجنسية بعد معلومات أدلى بها “يونس الموريتاني”

مصادر: اعتقال قيادي في القاعدة فرنسي الجنسية بعد معلومات أدلى بها

مصدر أمني باكستاني: نعمان مزيش مقرب جدا من يونس الموريتاني، وقد اعتقلا في نفس المنطقة

أكدت مصادر عسكرية اعتقال القيادي الكبير في تنظيم القاعدة نعمان مزيش، فرنسي الجنسية والمقرب من شبكات يشتبه في تدبيرها عمليات على الأراضي الأوروبية، وجرت عملية الاعتقال على الأراضي الباكستانية قرب الحدود مع إيران وأفغانستان.

وحسب ما أوردته وكالة افرانس برس، فإن الاعتقال تم بناء على معلومات أدلى بها يونس الموريتاني الذي اعتقل هو الآخر في نفس المنطقة سبتمبر 2011، وسبق ليونس الموريتاني أن كان مساعداً لنعمان مزيش، كما يشتبه في تكليفه من طرف بن لادن بتنفيذ عمليات استراليا وأوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

وأفادت مصادر أمنية متطابقة أن مزيش قيادي في خلية هامبورغ (شمال ألمانيا) التي احتضنت عددا من قراصنة الجو الذين نفذوا اعتداءات 11 سبتمبر 2001 في الولايات المتحدة بمن فيهم زعيم الخلية محمد عطا.

نعمان مزيش ليس من قياديي القاعدة المدرجة أسماؤهم علنا على لوائح مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي ووزارة الخزانة الأميركية التي تعرض مكافآت كبيرة مقابل الحصول على معلومات قد تؤدي إلى اعتقالهم؛ لكن مسؤولا عسكريا باكستانيا فضل حجب هويته قال إن “نعمان مزيش مسؤول كبير في القاعدة”.

من جانبه أكد خبير غربي في هذا الملف “أنه جهادي فرنسي من أصل مغاربي معروف بارتباطه الأكيد بالقاعدة”، مضيفا “أنه جهادي متواجد في منطقة باكستان أفغانستان إيران منذ سنوات عديدة”، على حد تعبيره.

وأوضح مصدر أمني أن نعمان مزيش “المقرب جدا من يونس الموريتاني” أوقف مثله في بلوشستان، الولاية المضطربة في جنوب غرب باكستان والحدودية مع كل من أفغانستان وإيران، والتي تعتبر معقلا للمتمردين الإسلاميين والانفصاليين.

وقال مسؤول في جهاز استخبارات غربي إن الموريتاني الذي اعتقلته أجهزة الاستخبارات الباكستانية بمساعدة زميلتها الأميركية في الخامس من سبتمبر الماضي “عضو في قيادة أركان القاعدة”، وقد كلفه أسامة بن لادن “شخصيا” بتدبير عمليات على “أهداف اقتصادية هامة في الولايات المتحدة وأوروبا واستراليا”، على ما أفاد الجيش الباكستاني.

وأضاف الجيش أنه “كان يدبر لاستهداف المصالح الاقتصادية الأميركية وخصوصا أنابيب غاز ونفط ومحطات كهربائية وناقلات النفط عن طريق زوارق سريعة محشوة بالمتفجرات تجوب المياه الدولية”.

وقال الموريتاني، الذي اعتقل في ضواحي كويتا عاصمة بلوشستان، خلال استجوابه إن مزيش دخل باكستان قادما من إيران وكان ينوي الانتقال إلى إفريقيا بعد ذلك، على ما أفاد مصدر أمني باكستاني.

وأضاف أن “أجهزة الاستخبارات تطارده من حينها وقبضت عليه بالنهاية خلال غارة وانه يخضع حاليا لاستجواب حول دوافع دخوله إلى باكستان”.

وأعلنت مصادر أخرى مصرعه في ابريل 2010 في غارة طائرة أميركية بدون طيار على المناطق القبلية الباكستانية الحدودية مع أفغانستان.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة